لماذا أنـا تـحـديـداً..؟

في حياة الانسان قد تحدث العثرات وقد تكثر المصاعب، لدرجة ان الانسان يسأل نفسه سؤال البائـس لماذا انا تحديداً؟

لماذا فلان يحصل على مايريد..والأخر ينعم بما اتمناه بينما انا لا اوفق..

لماذا؟

السؤال قد يبدو محيراً,و قد يتكرر على لسان الناس وخصوصاً من ابتلي بمشكلة ما . لازمته فترة من حياته، قد تكون تأخُر في الزواج..قد يكون فشل متكرر في النجاح..قد يكون مرض لازمه لفترة طويلة..

لا الوم من يسأل هذا السؤال، ومن حقه ان يتسائل، ..

لاكن هل السؤال للإستفسار ام ان السؤال للسخط والاعتراض على مشيئة الله

بالطبع هناك فرق ، ولابد من الرضا بالقدر خيره وشره ..

ولاكن الحقيقة التي ادركها من تعرضو لهذه المحن ..هي ان الله يريد لك مساراً معين في الحياة..

ثق تماماً انه لم يخلقك ليضرك او يأذيك..بل خلقك ليرحمك ومن رحمته ان جعل من الاحزان تدريب لك على شيء معين، او دافع لك نحو شيء معين فيه خير كبير لك ..

كلٌ منا تحديداً واجه مشكلة في حياته قد تكون طالت او قصرت، لاكن ماذا حصل بعد زوالها ؟

هل وصلت لما ارمي اليه ؟..نعم ماقصدته ان مثل هذه الأمور المحزنه في حينها سبب قوي في اكتسابك لقوة داخلية..

انظر لأصحاب الشخصيات القوية اصحاب المنطق القوي الواضح  ، قد يبهرونك بأسلوبهم في الحياة ، فهم اصحاب شخصيات ساحرة تأسر كل من يتعامل معهم ولايمكن ان ينساه احد بسهولة..

هم علامة فارقة ..

فكرت اي الامثلة اضرب فالشواهد كثيرة ..فتذكرت الدكتور ابراهيم الفقي ..المحاضر العالمي ، في قصة يرويها بنفسه . تقول القصة ..انها سافر لكندا وترك عمله في احد الفنادق، فوجد نفسه في الشارع ، لايملك فلسً واحداً..

استمر هو واولاده لعدة ايام لايجدون مايأكلونه

حزن الدكتور ابراهيم وصلى لله وبكى وبشدة على حالته ..

ثم..

ماذا حدث ؟

انفجرت داخل الدكتور ابراهيم إرادة هائلة ، ارادة لم يستطع احد ايقافها الى اليوم ..

قرر وقتها.. انه لن يسمح ابداً ان يترك نفسه يعيش هذه الحالة من الألم ويصل لهذا المستوى من البؤس

فقرر الكفاح ..الكفاح حتى يصبح  من انجح الشخصيات في العالم ..

فهذا ماحدث..حصل على الدكتوراة في اعلى التخصصات..وهو الأن من اشهر المحاضرين العالميين..بل ويملك ذلك الاسلوب الذي لايستطيع احد مقاومته..

فهل كان الدكتور ابراهيم وقت ان كان يبيت بلا طعام ..يدرك انه هذا الابتلاء من الله سوف يكون سبب في ذلك النجاح الساحق؟ اعتقد الاجابه هي ..لا

قال  تعالى: “وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون” (سورة البقرة).

صدق الله العظيم

16 comments on “لماذا أنـا تـحـديـداً..؟

  1. Lady Ashe كتب:

    اهلا صريح
    كلامك صحيح مائة بالمائة
    انا ايضا
    املك ذات القناعه ولذلك
    لا ينبغي للانسان ان يياس
    كل انسان من المٿترض ان يٿعل شيئا
    ٿي حياته ولكن الاستسلام
    هو الذي يضله
    شكرا لك

  2. ماشاء الله عبارات رائعه واسلوب مقنع يبعث على الت?اؤل والامل

    ?علا لانعلم اين الخير واين مصلحتنا
    وربنا جل ?ي علاه قدر لنا ذلك وهو بالطبع ادرى بما يناسبنا ولم تأت هذه الظرو? عبثا بل لحكمة ارادها الله سبحانه

    موضوع مهم للغاية اشكرك 🙂

  3. سبحان الله ?علا الإنسان نظرته محدودة لليوم وبكرة ولرغباته الخاصة ومايدري أن الله يرى مالانراه ويعلم الغيب ولذلك ?هو سبحانه يخطط ويوجه ولكن نحن لقصور معر?تنا وادراكنا نعترض ولاحول ولاقوة إلا بالله..
    جزاك الله خير كالعادة كلام من ذهب!!

  4. ?علاً اخي صريح…
    الواحد يتعلم من ?شله وتجاربه ?ي الحياة…
    والله رحيم بعباده أكثر من رحمة الام على اولادها….
    ?هذا الله مو اي احد…ما قدر شيء لأي شخص الا وهو يعلم انه يناسبه وله حكمته ?ي ذلك ?هو سبحانه احكم الحاكمين…
    والله عندما يبتلي عبده بشيء يكره ويصبر على قضاءالله وقدره….يخ?? المولى من ذنوبه …. سبحان الواحد الاحد…
    جزاك الله خير على هذه التدوينة الرائعة….

  5. مها كتب:

    سبحانك ربي ، لا أعلم هل إطلعت على مادار ?ي خلدي ليلة البارحة ، ?حديثك تماما هو ما كان يجول ?ي خاطري وكنت خائ?ة وأتذكر ( من رضي ?له الرضى ومن سخط ?له السخط ) ثم أقول لست ساخطة لكنني تعبت خاصة أني أ?كر لماذا أنا يحدث لي بالذات دون أ?راد الاسرة الكريمة بأصولها و?روعها ؟ خواطر كثيرة ترد ?ي ن?سي وأتحدث معها كثيرا ، أحب الخير للناس ولمن حولي بل أدعو لهم بظهر الغيب دون أن يعلموا ، ?لماذا أنا بالذات؟ نعم قد يكون كما قلت لعل الله يريد أن يهيئني لأمر لكن يأتي ?ي ن?سي إلى متى ؟ ?سنين عمري تطوى سراعا؟ اجاهد ن?سي وأحاول أن أتكي? مع وضعي ثم لا ألبث أن أعود لحالة الاحباط وربما الاكتئاب ، يارب رحمتك بي ولط?ك.

  6. sreh كتب:

    Lady Ashe: ماشاء الله كلمات حكيمه ، وتسعدني مثل هذه المداخلات ، والاستسلام راية لااحد يستطيع ر?عها سوى من يحملها ، الع?و ليدي واهنئك على ت?كيرك الايجابي 🙂 .

  7. sreh كتب:

    طموح انثى : اسعدني مداخلاتك القيمه كالعادة ، والع?و الموضوع لايقل روعه عن كلماتك 🙂

  8. sreh كتب:

    مي : جميله هي النظرة الايجابية للحياة ، وسبحان الله ديننا لم يترك كبيرة ولاصغيرة الا وضحها لنا، ?الحمد لله على نعمه و?ضله وامتنانه علينا ، الع?و ، واهلاً بكي 🙂

  9. sreh كتب:

    ام اسماعيل: ?علاً لما ننظر للأمور بمنظار اللحظة والمقارنة يشعر الانسان بالألم ، لاكن لما يت?كر ?ي رحمة الله وانه عادل لايظلم احداً سبحانه ، ويراجع مواق? سابقه من حياته ، راح يرى ?علاً ان كل ماقد يكرره ?يه خير له ،تسلمي ، والله يجزاكي خير 🙂

  10. sreh كتب:

    نهر الو?اء : جزاكي الله خير على كلامك القيم ، نعم الله رحيم بعباده ، وله حكمة ?ي كل شيء، ولما الانسان يت?كر ?ي عظمة الله وقوته ، يرضى ويعر? ان الله لاي?عل شيء عبثاً والعياذ بالله ، بل كل شيء بمقدار ،سبحانك ربي ، الع?و واهلاً بكي 🙂

  11. sreh كتب:

    مها : تعلمي ان مثل هذه التعليقات هي اكثر ما ي?يدني ؟ لأن القاريء يص? لي الاحساس الذي انتابه ?يساعدني كثيراً ?ي معر?ة مدى تأثير المقال عليه ..

    طبعاً لم اكن اعلم بماذا كنتي ت?كري البارحه ، لاكن ياترى من الذي كان يراكي ويسمعك ، ويشاهد المك وحزنك ؟ من الذي يريد التخ?ي? عنكي ويدلك على كل ما?يه صلاحك ؟ ويلهمك الصبر والرضا ؟

    انه الله سبحانه وتعالى

    شكراً لمداخلتك ، واهلا بكي 🙂

  12. مساعد كتب:

    ?ي الحديث ” أن المؤمن أمره كله خير إن أصابه ضراء ?صبر كان خيراً له وإن أصابه سراء ?شكر ?كان خيرا له ، حتى الشوكة يشكاها ” او كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم..

    سخط الشخص لا يجلب الا سخط الله عليه وأزدياد الهموم والغموم عليه .
    ورضاه يجلب رضى الله ويبعث على البحث عن الأمل والمطلوب المرغوب ?ي حصوله حتى بعد الإخ?اق ..
    والله المو?ق ..

    تدوينه رائعة لامسة واقع الكثير .. لك الشكر

  13. night words كتب:

    عزيزي صريح في الفترة الماضية وأنا أعاني من ظروف صعبة وضغوط كبيرة يخيل إلي أن لن أحتملها ولن أستطيع المتابعة كلماتك أجدها تساعدني في الشفاء فشكرا جزيلا لك الحمدلله أني وصلت اهذه المدونة لأرتاح قليلا من همومي

  14. صريح كتب:

    night words : اهلاً بك اخي الحبيب واسعدني ان وجدت في كلماتي مايكون فيه راحة لقلبك ، اسأل الله ان يريح بالك من كل هم ..
    وان شاء تكون الراحه رفيقتك على الدوام : )

  15. كنت مبصر وأصبحت بصيرتي وحدها تبصر وفي أول شهور زواجي انتقلت لحياة الإعاقة البصرية فلا أرى سوى الضوء ، تولاني الله برحمته فيتخيل لي العالم الآن كأني اراه من خلال السحاب ، منظر رائع للمبصر ومؤلم للبصير ، ثلاث أبنائي يقولوا أنهم يشبهوني ، نسيت تفاصيل وصف وجه أبي وأمي ……. ، تصدق صريح أني لم أجد من هو أسعد مني حتى الآن واخفي هذه السعادة حتى لا يحاربني عليها البعض ويحسدني غيرهم ، أحمدك ياربي حتى ترضى ، فنعمك أنستني كل ما مضى ولا اتذكر شئ من ما مضى حتى اقرأ موضوع يذكرني فأحمدك تكراراً ومرارا:
    http://faisalit.com/blog/?p=547
    هذا رابط أوراق بعثرها الزمن ونظمها الأمل .

    • صريح كتب:

      والله ان كلماتك هزت وجداني وحركت مشاعري ..

      لقد وهبك الله القوة وأسأله انه يزيدك من قوته وفضله ونعمته وكرمه ..

      اسأله سبحانه ان يجعلك من السعداء

      نعم انت تحلق عالياً يافيصل ، لقد حلقت بروحك ، بينما الكثير من المبصرين يغوصون للقاع لأنهم لايرون بـ البصيره ..

      بارك الله في بصيرتك ، نعم من وجد البصيره فسوف يعرف جيداً معنى السعاده

      اسأل الله سبحانه ان يديمها عليك نعمه وان يحفظك من كل سوء ويبارك لك في في كل نعمه انعم بها عليك ..

      ويسعدني ان اكون احد قراء اوراقك التي نتعلم منها معنى الأمل

      اخوك صريح

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s